اتساءل لما لم ينشر اليوم خبر اختطاف ابنة السكرتير العام لبلدية سيدي لحسن يوم 28 اوت على الساعة الرابعة والتي طلب مختطفوها مبلغ من المال من والدها وهي معاقة من اذنها لا تسمع جيدا وبلدية
سيدي لحسن شرطتها وفرقتها للدرك الوطني امضت بوم اسودا في البحث والتنقيب عن الطفلة البالغة من العمر 15 سنة وقد تم تهديد والدها بقتلها في حال عدم الدفع الرجاء نشر المستجدات

من:
nawel